عزيزي الزائر أنت في الموقع السابق لمجلة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة للرجوع للموقع الحالي أنقرعلى زر الرجوع للصفحة الرئيسية

حان وقت الصلاة…

حان وقت الصلاة…
 
الكاتبة السعودية وجيهة الحويدر      
1
خرج ثلاثة زملاء من رجال هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر من المنتزه في ساعة متأخرة من الليل ليكملوا عملهم الميداني في الطرقات والاسواق، ويتابعوا ما يقوم به الناس ويراقبوا سلوكياتهم.
بينما كانوا في طريقهم لأداء حملات التجسس على الناس، واذا بهم يصادفون عبدالرحمن حيث كان يـٌقل في سيارته زوجته الحامل واطفاله الصغار درر وخالد، متجهاً بهم الى بيته بعد ان قضى وقتاً ممتعاً في المنتزه.
كان يقود سيارته بنشوة وفرح وهو يستمع الى موسيقى عالية آتيه من مسجل السيارة حيث كانت الموسيقى تدوي في المكان وتطليه بصبغة حياة على غير العادة. اوقفوا اعضاء الهيئة عبد الرحمن وطلبوا منه ان يطفىء الموسيقى لانها من المحرمات ورجس من عمل الشيطان. رفض عبد الرحمن الإذعان لأمرهم وحرك سيارته بسرعة ورحل.
فجأة دبت نزعة الغضب في دماء رجال الهيئة وقرورا ان رجلا “فاسقا” مثل عبد الرحمن لا بد ان يـُلقن درسا، لكي يكون عبرة لمن اعتبر.
بدأت المطاردة على نهاية الربع الأخير من الليل وصار عبد الرحمن يقود سيارته بسرعة جنونية مما جعل زوجته واطفاله يصرخون من شدة الهلع. وبعد زمن ليس بالقصير من المطاردة من الهيئة ورجال الشرطة، اذا بصوت المؤذن يُعلن النداء لصلاة الفجر ” الله اكبر .. الله اكبر.. أشهد ان لا اله إلا الله .. أشهد أن محمدا رسول الله..” وإذا بعبد الرحمن يفقد التحكم بعربته فيهوي من الجسر في حادث مروع تسبب في موته في الحال، ونقلت اسرته الى المستشفى، حيث بـُترت يد زوجته، وأدخل احد اطفاله الى العناية المركزة. نشر الخبر في الموقع التالي:
http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20120708/Con20120708515975.htm
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

Information

This entry was posted on 17 أبريل 2013 by .

الابحار

%d مدونون معجبون بهذه: